صورة لصباح في الزي الفولكلوري اللبناني من مسرحية الشلال في بعلبك

مسرحية الشلال​ هي ثاني مسرحية للشحرورة ​صباح​ في بعلبك عرضت خلال شهر آب/اغسطس في هياكل معبد جوبيتر في بعلبك عام 1963.

الشلال من انتاج المسرحي اللبناني ​روميو لحود​ وتأليف شقيقته الاديبة ​ألين لحود​، وتولى تصميم الازياء الفولكلورية للمسرحية المبدعة ​بابو لحود​ سعادة التي صنعت من وقتها لنفسها اسماً في دنيا تصميم الازياء، بعد مشاركتها في تنفيذ اعمال سينوغرافية عديدة مع شقيقها روميو لحود.

غنت صباح في هذه المسرحية التي شارك فيها الفنانون ​جوزيف عازار​ و​إيلي شويري​ و​سمير يزبك​ عدة اغاني بينها: يسلم لنا لبنان، يا مروج غني، البصير يصير، موال يا ريت فيي وغيرها من الاغاني.

الفن

وسوم :
مواضيع متعلقة
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com